في الهجوم على ريما الرحباني و ” فوقيتها “


قرأت من البارحة و منذ ان نشرت ريما الرحباني ما كتبته على الفيسبوك بما يبدو شبه نفي لاي تاكيد لحفلة السيدة فيروز في دمشق ، الى هذا الحد فإن الموضوع طبيعي جدا ، لكن ذهب بعض الاشخاص الى القول بان ريما كانت متعالية في طريقة كلامها ، تحدثت بفوقية ، لم تكن مهذبة كما يجب ان تكون مع جمهور السيدة فيروز ، و غيرها الكثير. استمر في القراءة

لـ فيروز


استطيع أن احدد تلك الفترة من الزمان الغابر التي بدأت فيها بالاستماع إلى رفيقة الجميع ، إلى السيدة فيروز ، لقد كانت تلك الفترة هي المرحلة التي مازلت فيها جنينا في أحشاء والدتي ، أكاد اجزم أن تلك هي الفترة الأولى لمعرفتي بتلك الأسطورة.

تعود بي الذاكرة إلى الوراء لأكون طفلا ذو سنوات أربع أو خمس ، تنساب إلى أذنيه الصغيرتين عبر أثير الراديو صباحا أصوات وكلمات لا يفقه اغلب معانيها ، يعرف ” الجبل ” و يعرف ” الشيخ ” لكنه لا يدرك ما تقصده فيروز بعبارتها ” يا جبل الشيخ ” ، تخبره والدته في إحدى المرات التي كان مسافرا فيها بشاحنة جده من قريته الصغيرة إلى دمشق ، بأن ذلك هو ” جبل الشيخ ” تشير والدته بإصبعها إلى الغرب إلى جبل تكسوه الثلوج ، لقد كان مشهدا من المستحيل أن ينساه ذاك الطفل … فرحة ذلك الطفل كانت عظيمة جدا ، فهو الآن بات يعرف بشكل ” شخصي ” جبل الشيخ ، لم يعد ذاك الجبل هو مجرد كلمتين غير مفهومتي الترابط في صوت أغنية يكاد لا يعرف يلفظ اسم صاحبتها. استمر في القراءة

حلّوا عن زياد الرحباني .. كفى تشويها لثقافته


صورة

كثيرة هي الحملات المؤذية الذي تعرض ويتعرض لها الفنان زياد الرحباني، في الفترة الأخيرة كانت ضجة الكلام الذي صرح به زياد عن حب السيدة فيروز للسيد نصر الله، لكن حملة تأليف الأقوال ونسبها إلى زياد هي من أشد الأمور المؤذية التي تشوّه صورة زياد الرحباني وتحاول أن تطعن بمكانته الثقافية بين جمهوره.

موقع العربي تواصل مع كثير من المقربين لزياد الرحباني والعشاق لفيروز، كان لا بد من جوجلة هذا الكلام المسخ الذ تمّ لصقه بزياد.

“سينتهي الجهاد في عقول التكفيريين عندما يعلمون أنّ النصف السفلي لجسد الحورية سمكة”! مش لزيّاد، زياد الرحباني لم يقل هذا الكلام.

“مشكلتي مو مع الله، مشكلتي مع الناس لي مفكرين حالن الله”، مش لزياد، زياد الرحباني لم يقل هذا الكلام.

“إذا جمعو القرءان والإنجيل والتوراة بكتاب واحد شو بيصير إسمو؟ الأعمال الكاملة لربنا” مش لزيّاد أيضا.

“لا تسألني عن ديني، مديون وعايف ديني”. مش لزياد، الأغنية أصلا لسامي حوّاط.

“إن لم تكن ذئبا، لا بد أن تكون حيوانا آخر”. مش لزياد، هذا الكلام يليق فقط بمن ألّفه.

  استمر في القراءة

صورة

شو يا حلو زعلان منا كيف


شو يا حلو زعلان منا كيف

سمعنا سمعنا شو سمعنا سمعنا حكي مافي إلو معنى
اسمعنا بإنو عهدِنا تغير ماعاد رح يحكي الحلو معنا

قصة زعل عم تنحكى وتنقال ويتغامزو عا حكيها العزّال
ماعاد بدو يزورنا وشو قال قال الهوى ماعاد يجمعنا

شو يا حلو زعلان منّا كيف ومنعرفو قلبك وفي ونظيف
ومادام مافي بيننا تكليف عا القليلة مروق ودّعنا

صرنا غرب نحنا اللي كنّا قراب وأحباب مافي متلِنا أحباب
لعيونك قطفنا زهور الغاب وبوابنا للحب شرّعنا

بكرا بترضى والهنا بيتم وبترجع تقطّفْ ورد وتشم
لولا زعلِتْ ورجعت شو بيهم نحنا زعلنا كتير ورجعنا

في عيدها الثامن والسبعين … فيروز … لا ترحيلي رجاء


عيد ميلاد السيدة فيروز
عيد ميلاد السيدة فيروز

ب 20 تشرين التاني 1934 العالم نور لاول مرة وصار فيه ” رسولة ” انثى ….

تغيرت نكهة الحياة … تغيير لون الحياة …
صار لون الدنيي كلها ” فيروزي “

الصبح يللي بتفيق فيه بلا صوتها مارح يكون صبح حقيقي … رح تكون عايش بوهم الحياة
فيروز ….
عم حاول اكتبلك شي يليق بمقامك … بس الحروف ماعم تساعدني ….
بس بخبرك … انو لو اجتمع فطاحل العالم كلو … انهم يوصفوكي …. مارح يقدرو … لانك انتي فوق الطبيعة
محمود درويش :
فيروز هي الأغنية التي تنسى دائما أن تكبر
هي التي تجعل الصحراء أصغر
وتجعل القمر أكبر !
قال الراحل الكبير نزار قباني عن السيدة فيروز :
إنها رسالة حب من كوكب آخر لقد غرتنا فيروز بالنشوة والوجود .
كل الأسماء والتعابير تبقى عاجزة عن وصفها لأنها وحدها مصدر الطيبة فينا .
إن صوت فيروز أجمل صوت سمعته في حياتي , هونسيج وحدة الشرق والغرب .
بولس سلامة :
فيروز يا أسطورة الواقع و اية الروعة في الرائع
يا غبطة الأرواح في سجعة تنزلت من عالم شاسع
مجهولة الإيحاء مجهولة الأصدا ء لم تنسب إلى واقع
جورج ابراهيم خوري :
ما أشهى الحديث عن فيروز…. إن اللسان البشري، حتى الصدئ منه، يمسي فيروزي اللون إذا ما نطق باسم هذه المنشدة المسحورة التي هي أكثر كثيراً من مطربة، و أقل قليلاً من أسطورة…. أجل,هي مسحورة….
ترينها اليوم، يا زينة, فإذا هي وجه غريب الجمال, تبرز منه عينان سوداوان كبيرتان, عميقتا الغور, حادتا النظر, شديدتا التأثير, على شعر خرنوبي مسدول, يخفي جزءًا من بشرتها و يظهر جزءًا اخر, و كأن وجه كوكب دريّ يسبح في الفضاء, تدهمه غيمة داكنة في ليلة خريفية…. هي طيفٌ أكثر مما هي جسد…. هي نفسها لم تعد تعرف من هي…. و لكننا كلنا نعرف أنّها نهاد حداد…..