أراك طروبا – أصابك عشق 


 

أصابك عشق

أصابك عشق

أراك طروبا والـــــــها كالمـــــــــــــــتيم
تطوف بأكناف السـحاب المــــــــــخيم
أصـابك سـهما أم بليــــــــت بنظـــــــــرة

فـما هـذه إلا سـجـيه مغـــــــــــــــــرم
على شاطيء الوادي نظرتُ حمامـة

أطالـت علـيّ حسرتـي وتندمـي
فإن كنتَ مشتاقاً إلى أيمـن الحِمـى استمر في القراءة